الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرجل العذراء والمراه العذراء..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
biba
مشرفه
مشرفه
avatar

انثى عدد المساهمات : 53
العمر : 29

مُساهمةموضوع: الرجل العذراء والمراه العذراء..   الثلاثاء سبتمبر 29, 2009 2:50 pm

االرجل العدراء


لم يخلق حتما للمرأة العاطفية المتعطشة أبدا إلى عبارات الوجد
و الهيام , و إذا قدر لهذه المرأة أن تقع في حب رجل من هذا النوع
فلا بد من أن تتحول نارها يوما إلى صقيع بسبب برود مظهره و
نظرته
المادية و فكره البعيد عن الوهم و
الخيال . لكن واقعيته هذه أكثر ما
تتناول حياته الفكرية و ليس مستحيلا بالتالي جره إلى العلاقة
الطبيعية التي تنشأ عادة بين الرجل و المرأة . إلا أنه في الحب لا
يشبه روميو جولييت ولا قيس ليلى لجهله فن البكاء و
التحرق و اللوعة
, و لتفضيله وسائل التعبير الأقرب إلى الحياة العملية كحسن المعاملة
و الرعاية و الإخلاص .

يبدو هذا الرجل أول وهلة كأنه صنع من الفولاذ و
الثلج في آن واحد ,
و مع ذلك هناك و
سائل تساعد على غزو قلبه المنيع , إلا أنها غير
الغنج و الملاحقة و
العداء و الإصرار و
جميع الطرق الأخرى التي تسلكها
المرأة عادة في الحب . تدور الأمور التي يهتم بها الرجل الذي ينتمي
إلى برج العذراء حول نوع الحب لا كميته , لذلك قلما يقع فيه . وإذا
وقع بصورة جادة سرعان ما ينكشف له حظه العاثر في هذا الميدان
فيحاول دفن عذابه في عمله , و يزداد بعده عن الناس , و
يضاعف
الحيطة و الحذر كي لا يقع مرة أخرى .

إن سلاح المرأة مع هذا الرجل الصبر و التأني و
الحذر . هذا من ناحية
, و من ناحية أخرى لتعلم أن الطهارة شيء مقدس في نظره و
أن حياة
العزوبة ليست ثقيلة عليه كما يعتقد . فإذا وضع القدر بعض العراقيل
على طريق زواجه حاد عنه و بقي عازبا عن قناعة و
رضى . يتمتع في
الوقت ذاته بسحر خفي لا يوصف . لا أحد يعلم بالضبط كيف و
متى ينجذب
نحوه الآخرون و لكن الجميع يعلمون أن أكثر القلوب مناعة يهوي تحت
ضغط جاذبيته الشديدة . و تنطوي شخصيته على الفكر الحاد و
المادة
الصلبة . و بما أنه متواضع و
محب للتحليل و الاختبار في الوقت نفسه
يصعب عليه إقامة علاقات جسدية بحتة , فهو مترفع حتى في القضايا
الجنسية , و الحب عنده أقرب إلى الطهر منه إلى الشهوة . كل ذلك
بالإضافة إلى أن ميله إلى النقد يجعله يواصل البحث طويلا قبل أن
يجد فتاة أحلامه . و بكلام آخر إن تحريك هذا الإنسان على الصعيد
العاطفي وحده صعب إن لم يكن مستحيلا و خصوصا لأن في وسعه العيش
وحيدا طوال حياته دون أن يشعر بأي حنين إلى شريكة العمر التقليدية
.

بعض مواليد برج العذراء يقيمون العلاقات الجنسية المحضة من باب
الفضول فقط , و لكي يثبتوا لأنفسهم أنهم كاملوا الرجولة , لكن ما
أن يتأكد لهم الأمر حتى يقطعوا كل علاقة من هذا النوع و
يتحولوا إلى
ما هو أسمى و أجدى . أما في الحب الحقيقي فكل مواليد برج العذراء
تقريبا صادقون أوفياء لا يسعون لتبديل أو تغيير . من الحسنات التي
اشتهروا بها في الزواج اهتمامهم بأبسط الأشياء إرضاء لزوجاتهم ,
و بذل كل الجهود لإزالة العقبات من طريقهن و
الحفاظ على الروابط
العائلية ما دامت لا توجد أسباب وجيهة تدعو إلى عكس ذلك . و
مع أنهم
ليسوا شديدي الغيرة إلا أن العزة و الكرامة تقودانهم أحيانا إلى
الطلاق .

يفضل مولود برج العذراء المرأة التي تعني ببيتها و
مطبخها و نظافة
أولادها . لا يهمه كثيرا أن يرزق أولادا , لكن إذا ما جاءوا
أحسن رعايتهم و تربيتهم و
بث فيهم الخلق الرفيع و الفكر السامي
و المواطنة الصحيحة , وهم بدورهم يأخذون عنه حب الثقافة و
احترام
العلم و الآداب . لكن يخشى أن يقوم بين هذا الرجل و
بين أولاده مع
الوقت جدار من البرود و الجفاء لا لسبب سوى تردده في إظهار الحب
و الحنان .

مهما تكن عيوب هذا الرجل يبقى عنده من الحسنات و
القيم ما يكفي لكي
يشعر جميع نساء العالم بالغيرة و الحسد تجاه الزوجة التي اصطفتها
فكره و قلبه


المرأة العذراء


يخطئ الذين يتوقعون من هذه المرأة الضعة و
الطهارة بصورة دائمة إذ
ينسون أو يتناسون أنها – قبل كل شيء آخر – أنثى مفطورة على الضعف
و القوة و الحسنات و
العيوب و ذلك على الرغم من المعاني السامية التي
ينطوي عليها رمزها الذي هو العذرية . هذه المرأة على الرغم من
حيائها الفطري كفيلة بملاحقة أهدافها و التشبث بسعادتها و
حقها في
الحياة ولو اضطرت إلى هجر بيتها و زوجها و
أولادها . إن ما يدفعها
إلى بعض تلك المواقف المتطرفة هو في الواقع إيمانها بالصدق و
كرهها
الشديد للرياء مع أنها من فئة النساء اللواتي يعطين للمجتمع أهمية
و مكانة . فكل تصرف من قلبها لا يرضى عنه مجتمعها يشعرها بالخجل
و الأسى , ومع ذلك ترفض التراجع عن أي قرار تؤمن عن حق أنه عين
الصواب .
المرأة في برج العذراء عاطفية واقعية في آن واحد , تسعى لذروة
الكمال في كل أعمالها على الرغم من سلبية بعض صفاتها . فهي تعتقد
مثلا – عن يقين تام طبعا – أنها أكثر النساء كفاءة تقريبا و
أقدرهن على التنظيم , كما تؤمن بعبث كل جدل يثيره الآخرون معها
و ذلك لتمسكها بقراراتها و
آرائها . و يمكن القول إن الاعتراف بالخطأ
لغة تجهلها هذه المرأة مع أنها تتمتع بمهارة خاصة في تمييز الصدق
من الكذب . عنادها في الواقع لا يجارى مع أنها تبدو في الحالات
العادية طيبة دمثة الخلق إلى أبعد الحدود .

المرأة في برج العذراء تتمتع أيضا بصفاء الفكر و
نقاء السريرة و إن
لم تكن ساذجة إلى الدرجة التي يعتقدها البعض . إنها على العكس
بعيدة عن السذاجة يصعب جرها إلى شرك الكلام المنمق المعسول ,
و مقابل ذلك يتم حديثها دائما عن تهذيبها الفطري و
تتسم جميع
تصرفاتها بالنبل و التواضع و
ذلك على الرغم من الإعجاب و الثقة بالنفس
المعروفين عنها . هذا و يحق لها أن تعجب بنفسها لأنها جميلة
الصورة , ذكية الملامح , سريعة الخاطر , في ضحكتها جرس موسيقي عذب
و في عينيها صفاء عجيب . يداها الماهرتان تتقنان الأعمال و
خصوصا تلك التي تتعلق بخيرات الأرض كزراعة الأزهار و
قطف الفاكهة و طبخ
أصناف الحب , حتى عجن الدقيق و
خبزه في البيت .

من أحب الهوايات إلى نفسها المطالعة و الموسيقى و
المسرح و مختلف
المهرجانات الفنية , و هي في جميع هذه الميادين دقيقة الملاحظة
سريعة البديهة تعطي رأيها بتجرد تام , و توجه النقد بأسلوب سلس عميق
. تكره القمار و السبق و
جميع الهوايات التي يدخل فيها عنصر المغامرة
و التبذير .

تستطيع امرأة برج العذراء أن تكون زوجة مثالية تشارك رجلها همومه
و متاعبه فلا يشعر بالقلق و
التوتر اللذين يصيبان عادة صاحب
المسؤوليات المتعددة و الأحمال الثقيلة . و
الحقيقة أن في شجاعتها
النادرة و قدرتها على مواجهة المسؤوليات أفضل عون لزوجها . هذا
بالإضافة إلى إخلاصها الذي لا يتزعزع , إلا لأسباب قاهرة و
خارجة عن
إرادتها , فإذا شذت عن الطريق السوي لا تلبث أن تعود إليه تائبة
مستغفرة , و إذا لم تعد كان معنى ذلك أنها اختارت طريقا جديدا يكفل لها الصراحة و
الصدق تجاه نفسها و تجاه الآخرين .

وفي ميدان الأمومة مواهب هذه المرأة كثيرة , منها اللطف و
الحزم
و الاهتمام بالقواعد الغذائية و
الصحية السليمة و المبادئ الخلقية
الرفيعة . أولادها يلجئون إليها في الأوقات العسيرة و
يستمدون من
صفائها و ابتسامتها الشجاعة و
التفاؤل .

يقال إن فضل هذه المرأة على زوجها كبير من نواح ثلاث على الأقل :
أولا تحرص على ماله و رزقه , ثانيا تحافظ على أسراره , و
ثالثا تنظم له أعماله . لو أردنا إضافة ناحية رابعة لا غير لقلنا أن هناك
أيضا ابتسامتها التي تنسيه الهموم حقا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
القلب المجروح
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى عدد المساهمات : 103

مُساهمةموضوع: رد: الرجل العذراء والمراه العذراء..   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 9:07 pm

مرسى كتير يا عسل ع الموضووووووووووووع الرااااااااائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عسولة روحي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى عدد المساهمات : 30
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: الرجل العذراء والمراه العذراء..   الخميس أكتوبر 01, 2009 5:18 am

سلمت يدااك
على
الموضوع ودمتي متألقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
biba
مشرفه
مشرفه
avatar

انثى عدد المساهمات : 53
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: الرجل العذراء والمراه العذراء..   الخميس أكتوبر 01, 2009 4:40 pm

شكرا كتييييير شوشو لمرورك
شكرا بزاااااااف عسوله روحي لمرورك
تسلموووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دلوعه فلسطين
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى عدد المساهمات : 10
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: الرجل العذراء والمراه العذراء..   السبت أكتوبر 10, 2009 5:40 am

يسلمووووووووو كتير


عالموضوع الرائع

بس انا برج الحوت

ممكن معلومات عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاسطورة
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر عدد المساهمات : 110
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: الرجل العذراء والمراه العذراء..   الأحد أكتوبر 11, 2009 8:56 am

يسلموووووووووووووووووو يا قمر على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرجل العذراء والمراه العذراء..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: •»◦--◦ı[.. الاقســـام العامه..]ı◦--◦«• :: الابراج-
انتقل الى: